آخر الأخبارتحليلاتسلايد

اتهامات أسترالية لبكين بالعدوان ورصد سفينة استخبارات بالقرب من البلاد.. ماذا بعد

مناوشات سياسية تدور بين كل من الجانب الأسترالي والصين، مما يثير قلق الأولى ومعها الولايات المتحدة الأمريكية، التي تسعى إلى الحد من نفوذ بكين.

ولكن الثانية تحاول بكل ما أوتيت من قوة أن تفرض سيطرتها وهيمنتها، وأن تبرز كقوة عظمى ناشئة تضاهي المتواجدين حاليًا.

استخبارات الصين في استراليا

وفي هذا السياق، كان بيتر داتون وزير الدفاع الأسترالي، قد أعلن عن تواجد سفينة استخبارات صينية تم رصدها وتعقبها على السواحل الغربية للبلاد.

ووصف أن ذلك الأمر وإرسال الصين إلى سفينتها لهناك لهو عمل عدواني، في إشارة منه على أنه مرفوض وغير مقبول على الإطلاق.

تعقب ورصد

وقامت أستراليا بتعقب سفينة التجسس تلك على مدار الأسبوع الماضي، وذلك حينما كانت تبحر من خلال محطة هارولد إي هولت للإتصالات البحرية، في إكسماوث.

وتلك المحطة يعتمد عليها ويستخدمها كل من الغواصات الأسترالية والأمريكية، بالإضافة إلى الغواصات الأخرى الخاصة بدول الحلفاء.

الاقتراب من منشآت عسكرية

وأوضح وزير الدفاع الأسترالي أن ما يؤكد عدوانية هذا الفعل، هو أن السفينة قد وصلت إلى أقصى الجنوب.

مضيفًا أنها كانت قريبة جدًا جدًا من منشآت عسكرية ومخابراتية تابعة للجانب الأسترالي، بالتحديد على الساحل الغربي هناك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق