آخر الأخبارتحليلاتسلايد

العبور إلى مناطق الدفاع الجوي الخاصة بتايوان.. هل تؤدي المناورات العسكرية إلى التصعيد؟

الكثير من التوتر الذي نشأ في الأيام  الأخيرة بين الصين من جهة، والولايات المتحدة الأمريكية وتايوان من جهة أخرى.

بالتحديد منذ زيارة رئيسة مجلس النواب الأمريكي، نانسي بيلوسي، إلى تايوان، وكانت الصين قد حذرت مرارًا وتكرارًا من عواقب تلك الزيارة.

مناورات عسكرية

وفي هذا الصدد، ومن أجل الرد على تلك الزيارة المرفوضة من جانب الصين، قامت الأخيرة بعمل مناورة قبالة السواحل التايوانية، والتي أدت إلى ما يمكن تسميته بالحصار.

حيث ترى الصين أن تايوان جزء لا يتجزأ من الأراضي الخاصة بها، وأنها سوف تستعيدها في يوم من الأيام، وهو ما لا تراه الولايات المتحدة الأمريكية.

عبور خط الوسط

وقد زادت الأمور خطورة، حيث أنه وبحسب ما قالته وزارة الدفاع التايوانية اليوم الجمعة، فإن الطائرات والسفن الحربية الصينية قد قامت بعبور خط الوسط لمضيق تايوان.

وخط الوسط ذلك هو الحدود البحرية بين البلدين، وليست تلك المرة الأولى التي تعبره فيها الصين، حيث أن 22 طائرة صينية قد عبرت ذلك الخط بحسب وزارة الدفاع التايوانية.

وصف حاد

ونتيجة لتصاعد التوترات بين البلدين، قام الرئيس التايواني، سو تسينغ تشانغ، بوصف الصين على أنها جارة شريرة، وأنها تقوم باستعراض قوتها عند باب تايوان.

وأوضح أيضًا أن الصين تقوم بتدمير الممر المائي، الذي يتم استخدامه أكثر من الممرات المائية في كل العالم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق