آخر الأخبارعرب وعالم

بريطانيا تحذر من هذا الأمر في الحرب الأوكرانية

قالت المخابرات العسكرية البريطانية اليوم السبت إن معظم القتال تحول إلى جبهة يصل طولها إلى ما يقرب من 350 كيلومترا تمتد في جنوب غرب البلاد بالقرب من زابوريجيا إلى خيرسون بمحاذاة نهر دنيبر، محذره من تغيير وشيك في مسار الأزمة الأوكرانية مع حشد روسي عسكري على الجبهة الجنوبية الغربية للبلد السوفيتي السابق.

وأضافت وزارة الدفاع البريطانية، أنه يكاد يكون من المؤكد أن القوات الروسية تحتشد في جنوب أوكرانيا، حيث تستعد لصد هجوم مضاد أو شن هجوم محتمل، في تصريح لها عبر موقع التواصل «تويتر».

وتستمر قوافل طويلة من الشاحنات العسكرية والدبابات والمدفعية والأسلحة الروسية في الابتعاد عن منطقة دونباس الأوكرانية متجهة صوب جنوب غرب البلاد.

وذكرت وزارة الدفاع البريطانية في تحديث يومي أن مجموعات تكتيكية، تضم ما بين 800 و1000 جندي، تم نشرها في شبه جزيرة القرم ومن شبه المؤكد استخدامها لدعم القوات الروسية في منطقة خيرسون.

وقالت إن القوات الأوكرانية تستهدف الجسور ومستودعات الذخيرة وخطوط السكك الحديدية بوتيرة متزايدة في مناطقها الجنوبية، بما في ذلك خط السكك الحديدية المهم استراتيجيا الذي يربط خيرسون بشبه جزيرة القرم التي تحتلها روسيا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق