آخر الأخبارسلايدعرب وعالم

ماكرون يتهم موريسون بالكذب بشأن صفقة الغواصات

اتهم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون رئيس الوزراء الأسترالي سكوت موريسون، بالكذب بشأن عقد غواصة بمليارات الدولارات والذي أُلغي قبل ستة أسابيع بسبب تحالف أمني جديد بين كانبيرا وواشنطن ولندن.

وردًا على سؤال للصحفيين الأستراليين عما إذا كان يعتقد أن موريسون كذب عليه بشأن نوايا كانبيرا بشأن صفقة الغواصات على هامش قمة مجموعة العشرين في روما في وقت متأخر يوم الأحد، أجاب ماكرون: لا أعتقد. أنا أعلم.

ونشأ الخلاف بين باريس وكانبيرا في سبتمبر عندما أعلنت الولايات المتحدة تحالفًا أمنيًا جديدًا مع بريطانيا وأستراليا لجنوب المحيط الهادئ، بهدف مواجهة قوة الصين في المنطقة.

وبموجب التحالف، المعروف بالاختصار أوكوس AUKUS، سيتم منح أستراليا حق الوصول إلى التكنولوجيا الأمريكية لبناء وتشغيل الغواصات النووية. وأسفر ذلك عن انهيار صفقة بقيمة 56 مليار يورو (66 مليار دولار) مع فرنسا.

ونفى موريسون الكذب على الرئيس الفرنسي بقوله: أعتقد أنه يمكن أن يكون لديك خلافات، وأنا أحترم الخيارات السيادية، لكن عليك أن تحترم الحلفاء والشركاء، ولم يكن الأمر جيدًا مع هذه الصفقة”. مضيفًا أن قرار إلغاء الصفقة “يصب في المصلحة الوطنية لأستراليا.

يوم الجمعة، أعرب الرئيس الأمريكي جو بايدن عن ندمه على تداعيات تحالف أوكوس، أثناء لقائه مع ماكرون في روما، قائلاً إن الطريقة التي تم بها التوسط في هذا التحالف أسيء التعامل معها.

وقال بايدن: ما فعلناه كان فعل أخرق،  مضيفا أنه كان لديه انطباع في ذلك الوقت بأن باريس أبلغت قبل وقت طويل من الإعلان عن الاتفاقية.

وبدا ماكرون حريصًا على وضع الخلاف مع الولايات المتحدة فقط، خلفه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى