آخر الأخبارسلايدعرب وعالم

الصين تندد بعبور سفن حربية أميركية وكندية مضيق تايوان

نددت الصين، اليوم الأربعاء، بإعلان الجيش الأميركي أن سفينة حربية تابعة للبحرية الأميركية وفرقاطة كندية نفّذتا عبوراً روتينياً لمضيق تايوان يوم الثلاثاء، وهي عملية تأتي وسط تصاعد التوتر العسكري بين بكين وتايبيه، وفقاً لوكالة «رويترز» للأنباء.

وقالت قيادة المنطقة الشرقية بجيش التحرير الشعبي الصيني إن قواتها راقبت السفينتين و«حذرتهما». وأضافت في بيان أن القوات «دائماً في حالة تأهب قصوى، وتواجه بحزم جميع التهديدات والاستفزازات، وتدافع بحزم عن سيادة الوطن وسلامة أراضيه»، مستخدمةً الصياغة الاعتيادية لردها على مثل هذه المهام.

وقالت وزارة الدفاع التايوانية إن السفينتين أبحرتا في اتجاه الشمال عبر الممر المائي وإن قواتها راقبت المهمة لكن «الوضع كان عادياً».

الصين ردا على تصريحات “بايدن” حول تايوان: “انتهاك خطر”

وعلى مدى السنوات الأخيرة، أبحرت سفن حربية أميركية، وفي بعض الأحيان سفن لدول حليفة مثل بريطانيا وكندا، بشكل روتيني عبر المضيق، مما أثار حفيظة الصين، التي تعد تايوان إقليماً تابعاً لها، وهو ما تعارضه حكومة الجزيرة المنتخبة ديمقراطياً.

وهذا ثاني عبور للمضيق خلال شهر بواسطة سفينة تابعة للبحرية الأميركية.

وكانت زيارة رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي، إلى تايوان في أوائل أغسطس قد أغضبت الصين. وأجرت الصين بعد ذلك تدريبات عسكرية بالقرب من الجزيرة، لا تزال مستمرة لكن على نطاق أقل بكثير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى