آخر الأخبارتحليلاتسلايد

تايوان تكشر عن أنيابها وتدفع بطائرات جوية ناحية مقاتلات الصين لتحذيرها.. هل يعني هذا ردع بكين أم زيادة التصعيد؟

ولا يزال التصعيد في الأزمة الحادثة بالوقت الحالي بين كل من الولايات المتحدة الأمريكية وتايوان من جانب، والصين من جانب آخر، قائمًا ويشتعل.

وقد إزدادت الأمور تعقيدًا حينما قامت رئيسة مجلس النواب الأمريكي، نانسي بيلوسي، بعقد زيارة إلى تايوان ضمن جولتها الأسيوية، برغم أنها لم تكن مدرجة في الجدول.

استنفار صيني

ووصفت الصين تلك الزيارة بالاستفزازية من قبل الجانب الأمريكي، وبناء على ذلك، أعلنت عن قيامها بمناورة عسكرية قبالة السواحل التايوانية.

وأثناء تلك المناورات قامت الصين باجتياز خط الوسط الفاصل بين كل من المياه الصينية والمياه التايوانية، مما زاد من حدة الأزمة وتفاقمها أكثر من ذي قبل.

رد تايواني

وفي هذا الصدد، كانت وزارة الدفاع التايوانية قد قالت، أنها قامت بدفع عد طائرات مقاتلة تابعة لها اليوم الجمعة، من أجل تحذير الطائرات الصينية التي دخلت مجالها الجوي.

وكانت الوزارة قد أشارت قبلًا إلى أنه هناك 49 طائرة صينية قد دخلت المجال الجوي التايواني، وأدانت الوزارة هناك الجيش الصيني لعبوره خط الوسط.

رد غير مبرر

وبالنسبة للولايات المتحدة الأمريكية، فقد أشارت إلى أن رد الفعل الصيني الناتج عن تلك الزيارة غير مبرر وغير مناسب.

بينما ترى الصين أن الزيارة نفسها من نانسي إلى تايوان هي الغير مبررة ولا مناسبة على الإطلاق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق