آخر الأخبارتحليلاتسلايد

حاملة طائرات نووية أمريكية وصاروخ باليستي كوري شمالي ونزاع مشتعل.. ما الذي يحدث في القارة الأسيوية.. تعرف على التفاصيل

وكأن كل قارة من قارات كوكب الأرض عليها نزاع ما، وكأن تلك الأعوام تنبهنا لخطر كبير قد يحدث إن لم يأخذ الإنسان حذره ويتوقف عن صراعاته الدامية.

صراعاته التي تطورت فيها الآلة العسكرية كثيرًا، وأصبحت قادرة على الإتيان بما لم تأتي به من قبل، مما يهدد حياته وحياة البشرية بشكل عام.

وقد دخل إلى تلك الآلة ما هو معروف بأسلحة الدمار الشامل، الأسلحة النووية التي لا تبقي ولا تذر، تخطف مئات الألاف من الأرواح من قنبلة واحدة.

معجزة في الصين.. العثور على رجل تاه في الجبال 17 يوما

وتدخل الحزن على قلوب من تبقوا ألمًا لفراق من يحبون، أو خوفًا من إصابتهم من بقايا تلك القنبلة أو اشعاعاتها، فلا يسلم منها حتى من نجا من سطوة الانفجار.

صراعات أسيوية

وتشهد القارة الأسيوية في الوقت الحالي ومنذ سنوات، صراعات ونزاعات قائمة بين كل من تايوان والصين، حيث ترى الأخيرة أن الأولى جزء لا يتجزأ من أراضيها وأنها سوف تقوم بضمها إليه في وقت ما.

بينما ترى تايوان أنها دولة ذات سيادة وترفض فكرة أن يتم ضمها إلى الصين بأي حال من الأحوال، وأشارت إلى أنها سوف تدافع عنها نفسها بكل ما تملك من عدد وعتاد وإرادة.

وتأتي الولايات المتحدة الأمريكية لتدعم تايوان في مسعاها، وتؤكد البلد الصديقة ذات سيادة منفصلة عن الصين، وأنها سوف تفعل ما بوسعها ليظل ذلك الأمر قائمًا.

وكانت قد ذهب رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي في زيارة إلى تايوان، أثارت غضب الصين وجعلتها تقوم بمناورات حول تايوان جعلتها وكانها منعزلة تمام الانعزال عن كافة البلدان في العالم الغربي، واعتبرت الولايات المتحدة أن رد الفعل هذا تصعيد كبير ولا يتناسب مع ما حدث.

كوريا الشمالية وإطلاق الصواريخ

وفي نفس الصدد، ووسط نزاع القارة الأسيوية القائم، قامت كوريا الشمالية اليوم الأحد، بإطلاق صاروخ باليستي ليس محددًا في بحر الشرق، هذا حسبما أورد الجيش الكوري الجنوبي.

يأتي هذا بعد مدة قليلة من وصول حاملة طائرات أمريكية إلى السواحل الأسيوية تعمل بالطاقة النووية، من أجل إجراء بعض التدريبات في المنطقة، يبدو أن هدفها تأكيد السيادة.

روسيا تشتري أسلحة من كوريا الشمالية لاستخدامها في أوكرانيا

وتأتي تلك العملية من ضمن الكثير من العمليات التي تقوم كوريا الشمالية بتنفيذها هذه السنة، برغم ما يتم فرضه عليها من عقوبات بسبب برنامج التسليح الخاص به.

ويشير عدد من التقارير إلى احتمالية استعداد كوريا الشمالية لاختبار إطلاق صاروخ باليستي آخر، على أن يتم إطلاقه تلك المرة من أحد الغواصات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى