آخر الأخبارتحليلاتسلايد

عملية عسكرية إسرائيلية في قطاع غزة وقصف صاروخي مستهدفًا حركة الجهاد الإسلامي.. إلى أين سيؤول الأمر؟

منذ أن بدأت الأزمة الإسرائيلية في فلسطين، والتوترات تتزايد وتتناقص دون أن تنتهي أبدًا، ووسط تلك التوترات ينهال شلال الدماء في الشوارع بانتظار من ينهيها.

كان الرئيس الفلسطيني محمود عباس، قد أوضح أن تلك هي الظروف الأنسب لحل الدولتين وإقرار السلام، حينما كان الرئيس الأمريكي جو بايدن في زيارة للمنطقة.

عملية عسكرية

وفي هذا الصدد، قام الجيش الإسرائيلي اليوم الجمعة، بالإعلان عن إطلاق عملية عسكرية داخل قطاع غزة، مشيرًا إلى أنها تستهدف حركة الجهاد الإسلامي.

وكانت تلك العملية العسكرية قد تضمنت استهداف أحد القيادات البارزة في الجناح العسكري لتلك الحركة، وهو تيسير الجعبري، قائد الجناح العسكري للحركة.

مقتل فلسطيني وإصابة آخرين

وكانت وكالة الأنباء الفلسطينية وفا، قد أوضحت أن تلك الغارة تسببت في مقتل فلسطيني، بالإضافة إلى إصابة 15 آخرين على أقل تقدر.

وأوضحت الوكالة أيضًا، أن شرق بلدة بيت لاهيا، حيث شمال القطاع، بالإضافة إلى الوسط، ومنطقة شراب العسل شرق خان ينس بالجنوب، قد تم قصفهم بالدبابات الإسرائيلية.

تصعيد وتوتر

وقد حدثت كل تلك الأمور، بين كل من إسرائيل وحركة الجهاد الإسلامي، بعدما تم اعتقال بسام السعدي، وهو قيادي في الحركة.

وذلك خلال عملية عسكرية قامت بها القوات الإسرائيلية في مدينة جنين بشمال الضفة الغربية منذا أيام مضت.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق